مضاعفة صلاة الجنازة في مكة

السؤال: من صلى على الجنازة في مكة فهل ثواب الصلاة مضاعف بمائة ألف قيراط للجنازة واحدة؟
الإجابة: الصلاة إذا أطلقت في النصوص فيراد بها الصلاة ذات الركوع والسجود، فرضا كانت أو نفلا، وقوله صلى الله عليه وسلم: "صلاة في مسجدي هذا أفضل من ألف صلاة فيما سواه إلا المسجد الحرام"، قيل إنه مختص بالفرض وقيل إنه عام، وهو أظهر.

وصلاة الجنازة الأصل أن لا تكون في المسجد، بل غاية ذلك أنها جائزة في المسجد، فلا يُرغَّب في الصلاة على الجنازة في المساجد إلا لوجود المصلين أو كثرتهم، وعلى هذا فلا يظهر وجهٌ لتضعيف أجر الصلاة على الجنازة في المسجد الحرام. لكن الذي يدعو إلى ذلك حصول المصلحة للميت من جهة كثرة المصلين.
2010-05-10

المصدر: موقع الشيخ عبد الرحمن بن ناصر البراك