عمر الصبي الذي يجب على المرأة أن تحتجب منه

متى تحتجب المرأة عن الصبيان، أي: كم هو عمر الصبي الذي يجب على المرأة أن تحتجب منه؟ جزاكم الله خيراً.
بسم الله الرحمن الرحيم، الحمد لله، وصلى الله وسلم على رسول الله وعلى آله وأصحابه ومن اهتدى بهداه أما بعد: فقد قال الله جل وعلا: وَإِذَا بَلَغَ الْأَطْفَالُ مِنكُمُ الْحُلُمَ فَلْيَسْتَأْذِنُوا كَمَا اسْتَأْذَنَ الَّذِينَ مِن قَبْلِهِمْ ويقول النبي - صلى الله عليه وسلم- : (إنما جعل الاستئذان من أجل النظر)، فالاحتجاب يكون بعد البلوغ، متى بلغ الصبي خمسة عشر سنة، أو عُرف أنه احتلم، أو أنبت الشعر الخشن الذي حول الفرج، صار بهذا محتلماً، ووجب عليه الاستئذان ووجب التحجب عنه، ولكن ينبغي للمرأة أن تحتاط فإذا كان مراهقاً قد قارب سن الاحتلام فلتحتط ولتحتجب منه، وليس لها الخلوة به، بعداً عن الشبهة وحذراً من الفتنة.