تقارب المساجد

إذا كان هناك مسجدان قريبين من بعضها، والبعض يشوش على البعض الآخر، فما رأي سماحة الشيخ في هذا الموضوع، إذ لا يبعد المسجد عن أخيه إلا بما يقرب من خمسين متراً؟
الواجب العناية بعدم التشويش، كل واحد يخفض الصوت، صوت المكبر، حتى لا يشوش أحدهما عن الآخر، يسمعون من الداخل ولا يكون فيه سماع من الخارج يشوش، يكون خفيف من الخارج حتى لا يشوش هذا على هذا، ولا هذا على هذا، وفي الحقيقة أن هذا القرب غريب، لماذا صار هذا القرب؟ الواجب أن تكون المساجد متباعدة بحسب الحاجة لا تكون متقاربة، يبنى في الحي المسجد حتى يصلي في هذا الحي، أما التقارب هذا لا وجه له، فلعل هذا التقارب له أسباب شرعية لا نعلمها.