من أدرك الإمام في الركوع الثاني يوم الجمعة

ما حكم من دخل المسجد في الركعة الأخيرة في صلاة الجمعة ولم يدرك منها إلا الركوع، هل يتمها ظهراً أم جمعة؟
من أدرك الإمام في صلاة الجمعة في الركوع الثاني أتمها جمعة لما جاء في الحديث عنه - صلى الله عليه وسلم - أنه قال: (من أدرك ركعةً من الجمعة فليضف إليها أخرى وقد تمت صلاته) ويقول - صلى الله عليه وسلم -: (من أدرك ركعةً من الصلاة فقد أدرك الصلاة) والصلاة تدرك بالركوع، فإذا جاء والإمام راكع ركع معه وإذا سلم الإمام قام فأتم الركعة الفائتة، وتسقط عنه الفاتحة؛ لأنه فاته القيام وصلاته صحيحة.