امرأة في فترة العدة وتريد السفر لتمريض والدتها

السؤال: أرملة تبلغ من العمر 60 عاما وهي في فترة العدة، وترغب في زيارة والدتها المسنة المريضة والإقامة معها عدة أيام لرعايتها؛ علمًا بأنها تقيم في بلد آخر. فما حكم الشرع في هذا؟
الإجابة: إن لم يكن لوالدتها من يمرضها إلا ابنتها التي في العدة، جاز لها أن تنتقل إليها وتمرضها وتكمل إحدادها عند أمها للضرورة.
والله أعلم.