التحقق من بعض كرامات مجاهدي الأفغان

سمعنا عن كرامات المجاهدين الأفغان، وسمعنا عجباً، فهل هذه الكرامات التي سمعناها صحيحة؟ والذي سمعناه أيضاً وجدنا بعضاً منه في كتاب (آيات الرحمن في جهاد الأفغان) للدكتور: عبد الله العزام، ما رأي سماحة الشيخ؟
نعم، أنا قرأت الكتاب المذكور وسألت جمَّا غفيرا من المجاهدين ومن غير المجاهدين فذكروا بعض هذه الكرامات التي في الكتاب، فهي بين صحيح وبين محتمل، فجملة منها صحيحة ومعروفة وواقعة، وجملة منها قاله بعض المجاهدين، وقاله بعض الإخوان فيحتمل أنه واقع ويحتمل أنه ليس بواقع؛ لأنه ليس كل خبر يكون معتبراً حتى يخبر به الثقة المضبوط، المقصود أن كرامات الأولياء ثابتة، والمجاهدون في سبيل الله من أفضل عباد الله الصالحين إذا أخلصوا لله وصدقوا في الجهاد، فهم من أولياء الله، فكراماتهم يقينية ليس فيها شك، وقد وقع هذا للصحابة لأصحاب النبي - صلى الله عليه وسلم – ووقع لمن بعدهم من أولياء الله المؤمنين إلى يومنا هذا. ومجاهدو الأفغان جهادهم عظيم وجهادهم من الجهاد في سبيل الله وهو جهاد لأكثر الدول وأقبحها وأشنعها وهي دولة الشيوعية دولة السوفيت، هذه الدولة أكفر الدول وأشدها خطرا على المسلمين، نسأل الله العافية، فجهاد الأفغان من أفضل الجهاد ومعاونتهم من أفضل المعاونة، والواجب على المسلمين أن يساعدوهم في كل شيء، بالزكاة وغيرها.