تأخير طواف الإفاضة

السؤال: نويت الحج وأحرمت من الميقات ودخلت مكة، ثم البيت الحرام وسعيت ووقفت في عرفة، وبعد عودتي من عرفات مكثت في منى طوال أيام التشريق ورميت الجمار، ولكني أخرت طواف الإفاضة حتى آخر أيام التشريق، ثم طفت طواف الإفاضة وسعيت، ثم طفت للوداع وانصرفت ولم أذبح لا في منى ولا في غيرها، لأنني وكلت عني من يذبح لي أضحية بمنزلي في بلدي، مع العلم بأنني نويت الحج مفرداً، فأرجو إفادتي هل حجي صحيح أم عليَّ إعادته مرة أخرى؟
الإجابة: المفرد ليس عليه فدية، فإذا كنت نويت الحج مفرداً فإنه حينئذ لا فدية عليك.