ما حكم مَن استقاء وهو صائم أو تقيأ بغير فعله؟

السؤال: ما حكم مَن استقاء وهو صائم أو تقيأ بغير فعله؟
الإجابة: إذا استقاء الإنسان وهو صائم أفطر، لأنه استدعى القيء باختياره، لقوله صلى الله عليه وسلم: "مَن استقاء فليقضِ" (رواه الترمذي وحسنه) وقال: والعمل عليه عند أهل العلم، أما إذا غلبه القيء وخرج بغير اختياره فصيامه صحيح، لقوله صلى الله عليه وسلم: "مَن ذرعه القيء فليس عليه قضاء، ومَن استقاء فليقض" (رواه الخمسة إلا النسائي).

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

مجموع فتاوى و رسائل الشيخ محمد صالح العثيمين المجلد التاسع عشر - كتاب مفسدات الصيام.