حكم الأذان في أذن المولود وتحنيكه

السؤال: ما حكم الأذان في أذني المولود عند ولادته، وما حكم تحنيك المولود، وهل هما خاصان بالنبي صلى الله عليه وسلم؟
الإجابة: ليس خاصا بالنبي صلى الله عليه وسلم التحنيك سنة، ظاهره أنه سنة يحنك، وهو أن يأتي بتمرة ويدلك بها حنك الصبي، أما الأذان كذلك جاء في حديث، لكن فيه بعض ضعف يؤذن في الأذن اليمنى، ويقيم في الأذن اليسرى، فإن فعل فلا حرج، فيه بعض اللين، الحديث ذكره ابن القيم في "تحفة المودود في أحكام المولود"، فإن فعل فلا حرج، وإن ترك فلا حرج، نعم.