الليالي الرمضانية

السؤال: ما حكم إقامة ما يُسمّى بالليالي الرمضانية وما يصاحبها من لهو وغناء، وكذلك الدورات الرياضية، وما حكم تقضية الأوقات في لعب الورق ومشاهدة المسلسلات؟
الإجابة: كثير من الناس مغبون في هذا الشهر الكريم لا يحفظ وقته ولا يرعى حرمته ولا يتزوَّد من حياته لمعاده، ولو تأمّل الناس في قول الله تعالى: {أياماً معدودات} لعرفوا الواجب عليهم في هذا الشهر الكريم.

وعلى المسلم أن يتوقع أنه قد لا يدرك هذا الشهر في عام آتٍ بل قد يخترمه الموت قبل ذلك فيندم حين لا ينفعه الندم.

ثم إن المعازف ممنوعة في سائر الأوقات وأمرها في رمضان أشدُّ، فعلى من ينصبون تلك الخيام ويقيمون تلك الليالي أن يتقوا الله في الناس وفي أنفسهم وليتذكَّروا قوله تعالى: {ليحملوا أوزارهم كاملة يوم القيامة ومن أوزار الذين يضلونهم بغير علم ألا ساء ما يزرون}. وعلى أولي الأمر الأخذ على أيديهم، ومنعهم من إشغال الناس في رمضان بسفاسف الأمور ومعصية الرحمن جلّ جلاله.

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

نقلاً عن شبكةالمشكاة الإسلامية.
المفتي : عبد الحي يوسف - المصدر : موقع طريق الإسلام - التصنيف : الصوم