المرور أمام المصلي

السؤال: هل يجوز المرور أمام المصلي وما هو الفرق بين التوكل والتواكل‏؟‏
الإجابة: المرور بين يدي المصلي لا يجوز لأن النبي صلى الله عليه وسلم نهى عن ذلك‏:‏ وبين ما فيه من الوعيد لقوله عليه الصلاة والسلام‏:‏ "لو يعلم المار بين يدي المصلي لكان أن يقف أربعين خير له من أن يمر بين يديه‏" ‏[‏رواه الإمام البخاري في صحيحه‏]‏‏.‏ أو كما قال عليه الصلاة والسلام فلا يجوز المرور بين يدي المصلي قريبًا منه إذا لم يكن له سترة أو المرور بينه وبين سترته‏.‏ أما إذا مرَّ من وراء السترة فلا حرج في ذلك لأنه لو كان أمام المصلي سترة قدر مؤخرة الرجل فلا بأس بالمرور من وراء السترة‏.‏ وإنما يحرم المرور بين يديه إن لم يكن له سترة ومر قريبًا منه أو إذا مر بينه وبين سترته إلا في حالة الضرورة كما لو كان المكان مزدحمًا وليس هناك طريق يمر منه إلا من أمام المصلي فلا حرج كذلك في مواطن الزحام الشديد كالمسجد الحرام فالإنسان يضطر إلى المرور لأن المصلين كثير ولو توقف الإنسان لتعطل عن حاجته ففي حالة الزحام الشديد وفي حالة الحاجة إلى المرور لا بأس في ذلك‏.