حكم تخصيص قراءة سورة ياسين، والقول بإنها تفرج الكروب والهموم

البعض يقولون بأن قراءة سورة يس تفرج الكروب والهموم، ويخصون بذلك هذه السورة -سورة يس- دون سائر القرآن العظيم, هل هذا صحيح؟
ليس لهذا أصل، بل القرآن كله خير، كله من أسباب الخير والبركة، قراءة القرآن من أسباب تفريج الهموم، وتفريج الكروب، ومن أسباب الخير العظيم، ومن أسباب مرضات الله، يكثر الإنسان من قراءة القرآن ويبشر بالخير، أما قراءة يس إنما ورد قراءتها عند المحتضر قبل أن يموت، جاء في بعض الأحاديث وإن كان فيها بعض الضعف، أنها تقرئ عند المريض إذا احتضر قبل أن يموت.