يؤخر صلاة الفجر حتى تطلع الشمس، هل يكفر بذلك؟

السؤال: ما رأي فضيلتكم فيمن يؤخر صلاة الفجر حتى تطلع الشمس هل يعتبر كافراً؟
الإجابة: هذا لا يكفر لأنه لم يترك الصلاة لكن تهاون بها، ولا يحل له أن يفعل ذلك، فإن فعل وهو يستطيع أن يقوم فيصلي في الوقت فإنه لا تقبل منه صلاته، لأن القاعدة: "أن كل عبادة مؤقتة إذا تركها الإنسان حتى خرج وقتها بدون عذر فإنها لا تقبل منه"، مثال ذلك ترك الصلاة حتى يخرج وقتها ثم يقوم الإنسان كي يصلي لا تقبل منه، كذلك ترك صيام يوم من رمضان عمداً بدون عذر، ثم أراد أن يقضيه بعد ذلك نقول: لا يقبل منه، والدليل قوله صلى الله عليه وسلم: "من عمل عملاً ليس عليه أمرنا فهو رد".

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

مجموع فتاوى و رسائل الشيخ محمد صالح العثيمين المجلد الثاني عشر - باب الصلاة.