قول (بلى، ونحن على ذلك من الشاهدين) عند قراءة (أليس الله بأحكم الحاكمين)؟

عندما أصلي في المسجد يقرأ الإمام سورة التين، وعندما يصل إلى قوله تعالى: (( أَلَيْسَ اللَّهُ بِأَحْكَمِ الْحَاكِمِينَ ))،[التين:8]، أسمع الناس يرددون من خلفه: بلى، ونحن على ذلك من الشاهدين، فهل هذا مشروع؟
جاء فيه حديث ضعيف أنه -صلى الله عليه وسلم- كان إذا قرأ (أَلَيْسَ اللَّهُ بِأَحْكَمِ الْحَاكِمِينَ)، قال: بلى. وأنا على ذلك من الشاهدين، وإذا قرأ (فَبِأَيِّ حَدِيثٍ بَعْدَهُ يُؤْمِنُونَ)، آخر المرسلات، قال: آمنت بالله وبرسله، آمنت بالله وما أنزل، وإذا قرأ آخر القيامة: (أَلَيْسَ ذَلِكَ بِقَادِرٍ عَلَى أَن يُحْيِيَ الْمَوْتَى) (40) سورة القيامة، قال: سبحانك بلى. ولكنه ضعيف إلا ما ورد في القيامة، فهو ثابت عند قوله تعالى: (أَلَيْسَ ذَلِكَ بِقَادِرٍ عَلَى أَن يُحْيِيَ الْمَوْتَى )، يقال: بلى، سبحانك بلى. هذا مشروع، أمَّا عند آخر سورة التين، والمرسلات، فهو ليس بمحفوظ. جزاكم الله خيراً