ختان البنات

السؤال: فضيلة الشيخ حفظه الله تقـوم بعض الدول الإسـلامية بختان الإناث معتقدة أن هـذا فرض أو سنة. فنرجوا من سماحتكم إلقاء الضوء على الرأي الشرعي فيه.
الإجابة: الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد:
ختان البنات سنة، كختان البنين، إذا وُجد من يحسن ذلك من الأطباء أو الطبيبات؛ لقول النبي صلى الله عليه وسلم: "الفطرة خمس: الختان والاستحداد وقص الشارب وتقليم الأظفار ونتف الإبط" (متفق على صحته).
وفق الله الجميع لما يرضيه.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

مجموع فتاوى و رسائل الشيخ عبدالعزيز بن عبدالله بن باز - المجلد العاشر.