اتصال الخاطب بخطيبته لمعرفة أسلوبها

السؤال: هل يجوز للخاطب أن يهاتف خطيبته قبل العقد بحجة معرفة أسلوب الشخص وأفكاره، وتكون المهاتفة مرة واحدة؟
الإجابة: لقد حثَّ النبي صلى الله عليه وسلم على فعل ما فيه التقريب إلى الزواج -من الوسائل المشروعة- كما في قوله صلى الله عليه وسلم: "إذا خطب أحدكم المرأة فإن استطاع أن ينظر منها إلى ما يدعوه إلى نكاحها فليفعل" (رواه أحمد وأبو داود ورجاله ثقات)، حتى إن استطاع أن ينظر إليها بغير إذن وليها إن كان عازماً على خطبتها ويغلب على ظنه موافقة أوليائها على الزواج جاز ذلك عند جمع من أهل العلم.

وعلى ذلك فالمخطوبة مثل بقية الأجنبيات يجوز مكالمتها عند الحاجة لذلك لا لأجل التسلية، وذلك وفق الضوابط الشرعية مثل عدم الخلوة وعدم الخضوع بالكلام وأن تؤمن الفتنة، والله أعلم.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

نقلاً عن موقع فضيلة الشيخ ناصر العمر على شبكة الإنترنت.