حكم تربية الحيوانات من طيور وحمام

أنا من محبي تربية الحيوانات الأليفة كالطيور وغيرها، ولكني معارَضٌ وبشدة من قبل أهلي على تلك التصرفات، على أنه حرامٌ أو مكروه.. الخ. وحسب ادعائهم أنها تجلب الشر، وتبعد الرزق عن البيت، أرشدوني إلى الصواب في هذا الموضوع حسب ما يتفق مع شريعتنا ، جزاكم الله خيراً .
لا نعلم حرجاً في تربية الطيور ونحوها الدجاج والحمام، وكما تربى الأغنام وغير ذلك هذه مثلها، فلا حرج في ذلك، وإن زعموا بأن فيها شر أو تجلب الشر على البيوت كل هذا لا أصل له، ولا حرج فيها ولا بأس بها، فالطيور التي أباحها الله لا بأس بتربيتها كالحمام والدجاج وأشباه ذلك مما يتربى في البيت وينتفع به صاحب البيت بالبيع أو الأكل كل هذا لا حرج فيه، كما تربى الأرانب تربى الأغنام وأشباهها كالإبل والبقر، كل هذا لا بأس به ولا حرج فيه إذا لم يكن فيه أذى، إذا كانت هذه الطيور لا تؤذي الجيران، بل تكون مقصوصة لا تؤذي الجيران، أو طائرة لكنها لا تؤذي الجيران، فلا حرج في ذلك.