ما هو تفسير قوله تعالى كُلُّ شَيْءٍ هَالِكٌ إِلَّا وَجْهَهُ

نرجو تفسير الآية الكريمة في قوله تعالى: كُلُّ شَيْءٍ هَالِكٌ إِلَّا وَجْهَهُ[القصص:88]؟
على ظاهرها كُلُّ شَيْءٍ هَالِكٌ إِلَّا وَجْهَهُ[القصص:88]كل الناس يموتون، كل الناس يموتون، إلا الرب-جل وعلا-فإنه الحي الذي لا يموت، كما قال-سبحانه-: وَتَوَكَّلْ عَلَى الْحَيِّ الَّذِي لا يَمُوتُ(الفرقان: من الآية58)، فهو-سبحانه-الباقي الدائم الذي لا يموت-جل وعلا-، أما بنوا آدم, والملائكة كلهم يموتون، ثم يحييهم الله-جل وعلا-يوم القيامة ويجازيهم بأعمالهم –سبحانه وتعالى-، كُلُّ نَفْسٍ ذَائِقَةُ الْمَوْتِ(العنكبوت: من الآية57)، كُلُّ شَيْءٍ هَالِكٌ إِلَّا وَجْهَهُ[القصص:88]، ويقول-جل وعلا-: وَيَبْقَى وَجْهُ رَبِّكَ ذُو الْجَلالِ وَالْأِكْرَامِ (الرحمن:27)، كُلُّ مَنْ عَلَيْهَا فَانٍ (الرحمن:26), ، فهو-سبحانه- الحي الذي لا يموت.