حكم الرضعة الواحدة

عبد السلام من سوريا حلب: شاب يريد الزواج من فتاة ترغب فيه ويرغب فيها، ولكن هذا الشاب رضع من أم تلك الفتاة رضعةً واحدة مشبعة، فهل تحرّم هذه الرضعة هذا الزواج؟
الرضعة الواحدة لا تحرم، والرضعتان ما تحرمان. يقول النبي صلى الله عليه وسلم: لا تحرم الرضعة ولا الرضعتان ولا المصة ولا المصتان. ويقول صلى الله عليه وسلم لسهلة بنت سهيل: أرضعي سالماً خمس رضعات تحرمي عليه. فتقول عائشة رضي الله عنها: كان فيما أنزل من القرآن عشر رضعاتٍ معلومات يحرمن ثم نسخن بخمس معلومات فتوفي النبي صلى الله عليه وسلم والأمر على ذلك، فالرضعات المحرمة لا بد أن تكون خمساً أو أكثر كل واحدة مستقلة، يمص الثدي ويشرب اللبن حتى يذهب بين جوفه ثم يرجع .. الثدي، فإذا عاد ومص الثدي وشرب اللبن هذه ثانية، فإذا أطلق الثدي ثم عاد ثانية هذه ثالثة، حتى يكمل خمس، كل واحدة مستقلة، تجزم المرأة أنه ذهب أنه شرب لبناً أنه حصل له لبن، أما إذا مص من دون لبن ما ينفع، أو كانت ما فيها لبن عندما شغلته بثديها حتى يسكت وإلا ما فيها لبن ما ينفع، لا بد من خمس رضعات أو أكثر كل رضعة مستقلة فيها لبن يصل إلى جوفه، أما الرضعة الواحدة أو الرضعتان فلا تحرمنا ولا الثلاث ولا الأربع.