كيفية التخلص من الدين الذي لا يُعلم أين مكان صاحبه

عليَّ دين لصديق انقطع الاتصال به، ولا أدري عنوانه الآن، والآن أريد أن أسدد ما عليَّ، فما الوسيلة؟
المشروع لك أن تتصدق به عنه، والله -جل وعلا- ينفعه بذلك، وتبرأ ذمتك، ومتى جاء إليك يطلب حقه خيره فإن أمضى الصدقة فهي له، وإن لم يمضها كان لك أجرها وتعطيه حقه، والحمد لله.