حكم تقبيل المصحف

ما حكم تقبيل المصحف، وما فضل سورة الدخان؟
لا أعلم حرجاً في ذلك، إذا قبله لا حرج تعظيماً له، يروى عن عكرمة بن أبي جهل الصحابي الجليل رضي الله عنه أنه كان يقبله ويقول: (هذا كلام ربي) فلا أعلم حرجاً في ذلك. وسورة الدخان من أفضل السور، ولا أعلم فيها شيئا يخصها، ولكنها من كلام الله عز وجل وكلام الله هو أفضل الكلام، وفيه الخير والهدى والصلاح كما قال الله جل وعلا: إِنَّ هَذَا الْقُرْآنَ يِهْدِي لِلَّتِي هِيَ أَقْوَمُ.. (9) سورة الإسراء، وهي من جملته، فيها الخير والهدى.