هل يجوز للمرأة التي تريد الحج أن تتعاطى علاجاً لمنع العذر الشرعي؟

هل يجوز للمرأة أن تتعاطى علاجاً يمنع عنها العذر الشرعي إذا كانت تريد الحج؟
لا أعلم مانعاً من ذلك؟ تعاطى ما يمنع الحيض في حال الحج، أو العمرة، أو في شهر رمضان حتى تصوم مع الناس، كل هذا لا حرج فيه -إن شاء الله-، إذا كان لا يترتب عليه ضرر، إذا كانت الحبوب التي تتعاطها لا يترتب عليه ضرر. جزاكم الله خيراً