صام الجمعة ثم عرض له عارض فلم يصُم السبت

السؤال: هل من صام الجمعة ثم عرض له عارض ولم يصُم يوماً بعده، هل يدخل في النهي عن إفراد الجمعة بالصيام؟
الإجابة: الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على نبينا محمد وآله وصحبه أجمعين.

لا يجوز إفراد الجمعة بالصيام إلا إذا وافق صوماً يصومه، كمن يصوم يوماً ويفطر يوماً؛ لأن النبي صلى الله عليه وسلم نهى أن يُخصَّ يوم الجمعة بصيام دون الأيام.

وإذا كان الأمر كما ذكرت حيث نوى أن يصوم السبت ثم جاء عارض ومنعه من ذلك كالمرض والسفر وإنقاذ مريض فلا حرج فيه ويفطر وأجره على الله، ولا يدخل في النهي المذكور، وفقك الله.

وصلى الله وسلم على نبينا محمد وآله وصحبه أجمعين.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

نقلاً عن موقع فضيلة الشيخ ناصر العمر على شبكة الإنترنت.