لماذا تعد الصلاة والصيام والحج من شعب الإيمان

السؤال: لماذا تعد الصلاة والصيام والزكاة والحج من شعب الإيمان؟ وما الدلالة على ذلك؟
الإجابة: الله هو الذي جعل هذه الأمور من شعب الإيمان بما شرعه لعباده، فإن الشعبة هي الجزء والفرع، والإيمان كالشجرة الواحدة لها فروع، فالصلاة فرع، والصيام فرع، والزكاة فرع، والحج فرع، والحياء فرع، وبر الوالدين فرع، والجهاد في سبيل الله فرع، وبعض هذه الفروع بمثابة العمد والأركان وبعضها ما يتفرع عن هذه الفرع والأركان، فالصلاة عمود الإسلام، وأساس الدين شهادة أن لا إله إلا الله وأن محمداً رسول الله، وهذا هو الأساس الذي يبنى عليه كل الأركان، ثم بعد ذلك تأتي التحسينات والتتميمات، وكل ما أمر الله به يدخل في شعب الإيمان، والنبي يقول: "الإيمان بضع وسبعون شعبة أعلاها: قول لا إله إلا الله، وأدناها إماطة الأذى عن الطريق"، فجعل الله رفع الأذى عن الطريق شعبة من شعب الإيمان لأنه عمل خير، وكل عمل خير أمر الله به سواء كان من أعمال القلوب أو من أعمال البدن أو من عبادات الأموال هي شعبة من شعب الإيمان.