هل نظر الرسول في معراجه إلى المولى عزَّ وجلَّ؟

السؤال: لما أسري برسول الله صلى الله عليه وسلم إلى بيت المقدس ثم عرج به إلى السماوات السبع إلى السدرة وإلى آخر ذلك كما ورد في [تفسير الصاوي على الجلالين]، والسؤال: هل نظر الرسول الكريم في معراجه هذا إلى المولى عزَّ وجلَّ بعينه أم لا؟
الإجابة: عقيدة أهل السنة والجماعة المستمدة من النصوص الشرعية أن محمداً صلى الله عليه وسلم لما أسري به وعرج به لم ير ربه بعينيه؛ لقول النبي صلى الله عليه وسلم لما سئل عن ذلك: "رأيت نوراً"، وفي رواية أخرى: "نور أنَّى أراه؟" (أخرجهما مسلم في صحيحه)، ولقوله صلى الله عليه وسلم: "واعلموا أنه لن يرى منكم أحد ربه حتى يموت" (أخرجه مسلم أيضاً).

وبالله التوفيق وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

مجموع فتاوى اللجنة الدائمة بالسعودية - المجلد التاسع عشر (العقيدة).
المفتي : اللجنة الدائمة - المصدر : موقع طريق الإسلام - التصنيف : العقيدة