هل هذه الرواية صحيحة؟

السؤال: هل صحيح أن ابن الزبير رضي الله عنهما شرب دم رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال له الرسول صلى الله عليه وسلم: ويل للناس منك؟
الإجابة: جاء خبر هذه القصة عند البزار والطبراني والحاكم والبيهقي من حديث عامر عن عبدالله بن الزبير عن أبيه قال: "احتجم النبي صلى الله عليه وسلم فأعطاني الدم فقال: اذهب فغيبه فذهبت فشربته فأتيت النبي صلى الله عليه وسلم فقال: ما صنعت؟ قلت: غيبته. قال: لعلك شربته؟ قلت: شربته" زاد الطبراني فقال: "من أمرك أن تشرب الدم؟ ويلك من الناس وويل الناس منك" قال في التلخيص الحبير (1/30): " ورواه الطبراني في الكبير والبيهقي في الخصائص من السنن وفي إسناده الهنيد بن القاسم ولا بأس به لكنه ليس بالمشهور بالعلم "وقد جاء الخبر عن غير واحد أنه شرب دم النبي صلى الله عليه وسلم وقد أنكر ذلك جماعة من أهل العلم منهم الغزالي رحمه الله، وليس في المنقول ما يعتمد عليه في إثبات ذلك، والله أعلم.
18/6/1425هـ.

المصدر: موقع الشيخ خالد المصلح