حكم تقديم لحم الخنزير للآخرين؟

السؤال: ما حكم بيع الخنزير؟ وما حكم من يقدم لحم الخنزير للآخرين ويتعامل فيه للضرورة؟
الإجابة: الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين، وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد:

فلا يجوز للمسلم أن يتعامل في لحم الخنزير بيعاً ولا تقديماً ولا إهداءً؛ لعموم قوله تعالى: {حرمت عليكم الميتة والدم ولحم الخنزير}، وقوله تعالى: {ولا تعاونوا على الإثم والعدوان}، ولقول النبي صلى الله عليه وسلم: "إن الله حرَّم بيع الخمر والميتة والخنزير والأصنام" (متفق عليه)، ولقوله صلى الله عليه وسلم: "إن الله تعالى إذا حرَّم شيئاً حرَّم ثمنه" (متفق عليه).

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

نقلاً عن شبكة المشكاة الإسلامية.
المفتي : عبد الحي يوسف - المصدر : موقع طريق الإسلام - التصنيف : الأطعمة