هل يلزمه أن يخبره أنه هذا اللحم لحم إبل حتى يتوضأ؟

السؤال: ما رأي فضيلتكم في شخصٍ أكل لحم إبل عند شخص آخر، وذهب للصلاة، ولم يتوضأ، فهل يلزمه إعلامه أم لا؟
الإجابة: نعم يلزم إعلامه، لأن هذا من باب التعاون على البر والتقوى، وقد قال النبي صلى الله عليه وسلم لأصحابه حين ذكَّروه بما نسي من صلاته قال لهم: "إذا نسيت فذكروني"، وهذا يدل على أن الإنسان إذا رأى شخصاً تاركاً لواجب أو واقعاً في محرم عليه أن ينبهه فلا يقل: هذا الرجل معذور سأدعه وعذره، بل نقول هو معذور لكن أنت بعلمك لست بمعذور، والمؤمن للمؤمن كالبنيان يشد بعضه بعضاً.

ويتفرع عن هذه القاعدة وهي وجوب إعلام الغافل بما نسي من واجب أو فعل من محرم يتفرع منها ما لو رأيت صائماً في رمضان يشرب ناسياً فالواجب تذكيره.

ومن ثمَّ فإنه يلزمك إعلامه وعلى الرجل أن يعيد صلاته.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

مجموع فتاوى و رسائل الشيخ محمد صالح العثيمين المجلد الحادي عشر - باب نواقض الوضوء.