ما هي حدود اللحية؟

السؤال: ما هي حدود اللحية؟
الإجابة: الحمد لله وحده، والصلاة والسلام على من لا نبي بعده، وعلى آله وصحبه أجمعين، وبعد:

فاللحية في الاصطلاح: الشعر النابت على الخدين والذقن، قال ابن عابدين رحمه الله تعالى: "المراد باللحية كما هو ظاهر كلامهم الشعر النابت على الخدين من عذار وعارض والذقن".أ.هـ، والعذار هو العظم الناتئ المحاذي لصماخ الأذن، والعارض الخد، والذقن مجتمع اللحيين من أسفلهما.

وقد ورد الأمر بإعفاء اللحية وتكثيرها وترك التعرض لها بحلق أو قص في عدد من الأحاديث الثابتة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم، منها حديث ابن عمر رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: "خالفوا المشركين وفروا اللحى وأحفوا الشوارب"، وحديث أبي هريرة رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: "جزوا الشوارب وأرخوا اللحى خالفوا المجوس"، وحديث عائشة رضي الله عنها عن النبي صلى الله عليه وسلم: "عشر من الفطرة"، فعدَّ منها إعفاء اللحية. قال ابن حجر رحمه الله: "المراد بقوله صلى الله عليه وسلم: "خالفوا المشركين"، مخالفة المجوس فإنهم كانوا يقصون لحاهم، ومنهم من كان يحلقها"، والعلم عند الله تعالى.

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

نقلاً عن شبكة المشكاة الإسلامية.